نوفمبر 13, 2019

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تثمن القرار الموحد للنقابات بخصوص المسيرة الوطنية  ليوم 29 نونبر 2015

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تثمن القرار الموحد للنقابات بخصوص المسيرة الوطنية ليوم 29 نونبر 2015

انطلاقا من مواقف الجمعية الثابتة، بخصوص دعم نضالات  كافة الفئات في دفاعها عن الحقوق والحريات المنصوص عليها في المواثيق الدولية واتفاقيات منظمة العمل الدولية، وإيمانها بالعمل الوحدوي بين الحركتين، الحقوقية والنقابية، في دفاعهما عن الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وكذا المدنية والسياسية، وعلى رأسها الحق في الشغل والحق في الإضراب وكافة الحقوق الشغلية، فإن المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، وهو يثمن القرار الموحد والوحدوي للحركة النقابية بتنظيم مسيرة وطنية بالدار البيضاء يوم الأحد 29 نونبر 2015 الذي اتخذته أهم أربع مركزيات نقابية، يؤكد دعمه لكل الصيغ النضالية في مواجهة الإجراءات التراجعية على المكتسبات في مجال الحريات والحقوق الشغلية، ومن أجل وقف تردي الأوضاع المعيشية لعموم المواطنات والمواطنين، خصوصا مع إغلاق باب الحوار الاجتماعي من طرف الحكومة المغربية التي تصر على تمرير عدد من الإجراءات الماسة بحقوق الشغيلة؛ ويدعو كافة مناضلات ومناضلي الجمعية، إلى الانخراط في كل النضالات من أجل احترام الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للمواطنات والمواطنين، والمشاركة القوية في المسيرة الوطنية ليوم 29 نونبر بالدار البيضاء. 

المكتب المركزي

الرباط في 23 نونبر 2015

مقالات ذات صله