نوفمبر 20, 2019

القفطان المغربي يسرق الأضواء بواشنطن

استأثر عرض للأزياء الراقية، نظم أمس الأحد بواشنطن احتفاء بالقفطان المغربي، بإعجاب الجمهور الكبير الذي جاء لاكتشاف آخر إبداعات مصممي الأزياء المغاربة الموهوبين.
وشارك في هذا العرض، ستة من أشهر مصممي الأزياء المغاربة المرموقين، وهم أمين المراني، وسهام الهبطي، ونسرين البقالي، وهادية بنجلون، ونادية كحيل، الذين قدموا تصاميم مبتكرة استعملت فيها الأقمشة الفخمة والدنتيل الشفاف والترصيع بالأحجار اللامعة والتطريز بخيوط ذهبية وألوان هادئة أو مثيرة.وأعرب هؤلاء المصممون، المحافظون على إرث فني مغربي وخبرة غنية وأصيلة متوارثة جيلا بعد جيل، عن افتخارهم بالمشاركة في هذه التظاهرة، التي تروم التعريف بالزي التقليدي وفن العيش المغربي من خلال القفطان، الذي يشكل رمزا لا مثيل له للأناقة والجمال.وأكدوا أن هذه التظاهرة، التي تتزامن مع الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، لا تعد موعدا للترف والأناقة فحسب، وإنما أيضا مناسبة لإظهار المرأة المغربية والمغرب بشكل مختلف، ولتوعية الشباب المغاربة المقيمين بالولايات المتحدة بأحد كنوز ثقافتهم. وتميز هذا الحدث الثقافي، الأول من نوعه الذي يتم تنظيمه بواشنطن، على الخصوص بحضور سفير المغرب بالولايات المتحدة، رشاد بوهلال، وعدد من ممثلي السلك الدبلوماسي المعتمدين بالعاصمة الفيدرالية، ووسائل الإعلام، وعدد من الجمعيات المغربية.شارك في الحفل الفنان عبد الرحيم الصويري، وعارضة الأزياء ليلى الحديوي، التي تمثل “قفطان المغرب” منذ سنة 2011.

مقالات ذات صله