ديسمبر 10, 2019

400 مدينة أمريكية مهددة بالغرق بسبب التغير المناخي

نشرت مجلة الأكاديمية الوطنية للعلوم الأميركية دراسة تؤكد أن “414 مدينة وبلدة في الولايات المتحدة ستغمرها مياه المحيط بسبب التغير المناخي، بصرف النظر عن مدى نجاح العالم في خفض الانبعاثات الكاربونية”، مشيرة الى أن “الانبعاثات الكاربونية التاريخية تكفلت بارتفاع مستوى البحار في المستقبل بحيث تغمر غالبية المنازل في مئات المدن والبلدات الاميركية”. وأوضحت أن “40 في المئة على الأقل من الذين يعيشون في مناطق مهددة بالغرق تحت ماء المحيط هم في ولاية فلوريدا”. وأكد رئيس الفريق الذي اجرى الدراسة بنجامين ستروس لموقع “هفنتغون بوست” الاخباري أن “الكثير من اراضي الولاية المنخفضة، بما فيها الأرض التي بنيت عليها ميامي هي اراض كلسية مسامية”، موضحا أن “الأساس الجوفي الذي بنيت عليه ميامي مخرم بالثغرات ويمكن للماء ان يتسرب منها بحيث لن تكون مصدات الماء مجدية في جنوب فلوريدا”. كما حذر ستروس انه “من دون عمل جذري فان نيويورك ستصل قريبا نقطة اللاعودة ويُحسم مصيرها بالغرق”. وارفق العلماء دراستهم بمخطط يبين كيف ان مناطق واسعة من نيويورك ستختفي تحت الماء إذا لم يُكافح التلوث في المدينة. وخلصت الدراسة التي لم تعطي وقتاً محدداً لحدوث الغرق، الى ان مصيرها محتوم بالانغمار تحت الماء.

مقالات ذات صله